ليبيا

القوات المسلحة تحقق تقدمًا في محور الرملة وطريق الطويشة وسوق السبت

 
صرحت مصادر خاصة، لصحيفة «الساعة 24» أن القوات المسلحة تمكنت من تحقيق تقدم في محور الرملة وطريق الطويشة وسوق السبت مساء اليوم الأحد.
وأفادت المصادر أن الجيش سيطر على الطريق الممتدة من الإشارة الضوئية الرملة والواقع بالطريق الرابط بين كوبري المطار وكوبري السواني جنوب العاصمة طرابلس، وصولا إلى مدرسة طارق بن زياد وطريق النهر ومجمع الشركات، وسجن الهجرة بالطويشة.
وتابعت المصادر أنه تم كذلك السيطرة على منطقة سيدي فرحات بسوق السبت وتأمين كامل لمنطقة سيدي موسى.
وأكدت المصادر أنه ولأول مرة منذ بدء العمليات العسكرية تكون جميع المحاور على خط واحد من منطقة سيدي فرحات وصولا الى الإشارة الضوئية الرملة بطريق السواني ومرورًا بمناطق الطويشة وطريق النهر ومجمع الشركات، حيث يجعل هذا التقدم الوحدات العسكرية على امتداد خط واحد لأول مرة منذ انطلاق العمليات العسكرية لتحرير العاصمة طرابلس.
الجدير بالذكر أن الطيران الحربي، التابع للقوات المسلحة الليبية، أغار على مناطق الخلة، عين زارة، وصلاح الدين، وخلة الفرجان جنوب العاصمة طرابلس، حيث أفاد شهود عيان أن اشتباكات مسلحة تدور حالياً بمحور الخلاطات جنوب العاصمة طرابلس، بين القوات المسلحة الليبية، والميلشيات التابعة لـ”الوفاق”، مؤكدين في الوقت ذاته، أن أصوات اشتباكات تُسمع بوضوح في منطقة المشروع.
فيما أكد مراسل “الساعة 24” استهداف ثلاث غارات جوية من قِبل سلاح الجو الليبي، ميلشيات “الوفاق” بمنطقة كوبري الزهراء وطريق السواني، مضيفًا أن الطيران الحربي يحلق حالياً بكثافة في سماء مطار طرابلس الدولي، بالتزامن مع قصف لقوات الجيش على بعض مواقع الميلشيات، مشيرًا في الوقت نفسه إلى أن الاشتباكات تُسمع بوضوح في مشروع الهضبة وعمارات أبو سليم المعروفة باسم “عمارات الككلية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى