«النعاس»: حفتر سيطر على بنغازي بشركة «بلاك ووتر» الأمريكية

زعم محمد النعاس، الذي اعتادت أن تقدمه قنوات الإخوان على أنه محلل سياسي وعسكري، أن موضوع استعانة حفتر بالمرتزقة ليس جديدًا، مشيرًا إلى أنه في عام 2014 دخل 20 خبيرًا من “بلاك ووتر” الأمريكية إلى بنغازي قاموا بتدريب عناصر حفتر، ووضعوا له الخطط العسكرية، وبقوا معه إلى حين اكتمال سيطرته على بنغازي.

وزعم النعاس، في تصريحاته التلفزيونية لقناة “التناصح” التي تبث من تركيا، أن شركة “فاغنر” الروسية التحقت بحفتر لأجل تسويق بقايا الأسلحة الروسية القديمة من طائرات الـ”ميغ 22، و23″ ودبابات “تي 52″، كما أن مهمتها تشمل أيضًا التجسس الميداني لصالح وكالة المخابرات الروسية “كي جي بي”، نافيًا أن تكون هذه القوات ذات طبيعة قتالية مباشرة لاقتحام طرابلس.

وكشف أن حفتر يعتمد في معركة طرابلس على القوات البرية، لكنه فشل في الميدان فشلاً ذريعًا، وبات غير قادر على المناورة واكتساح المحاور، في حين أصبحت “قوات الوفاق” تمارس الدفاع الإيجابي.

وقال إنه تابع الكثير من التقارير والأبحاث العلمية التي كشفت له أن روسيا وفرنسا قد وصلتا إلى نقطة الحياد مع حفتر، وأن دعمه أصبح ضربًا من إضاعة الوقت.

وأكد على أن أمريكا قادرة على إيقاف الحرب بـ”تليفون”، في حين أن روسيا وفرنسا لا تستطيعان، مشيرًا إلى أن “حفتر لن يستطيع احتلال طرابلس”، وأن سيطرته على الموانئ والحقول مجرد سيطرة صورية.

وتساءل النعاس، في نهاية تصريحاته، عن تردد حكومة الوفاق حتى الآن في التحالف مع جهات معينة لضرب حفتر في عقر داره بـ”الراجمات”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة