عقب إجتماع طارئ ..”السراج”: سندعم الجبهات والمحاور ضد المعتدي بالتحالف

عقد رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج في وقت متأخر من مساء الاثنين إجتماعاً وصفته مصادر مطلعة ” بالطارئ ” مع وزير داخليته فتحي باشاغا، وأمراء ميليشياته المسلحة كل من أسامة جويلي المسؤول عن المنطقة الغربية، ومحمد الحداد مسؤول المنطقة الوسطى، و عبد الباسط مروان والذي يدعى توليه منطقة طرابلس.

وبحث الاجتماع بحسب مكتب إعلام حكومة الوفاق والذي عقد بمقرهم في طريق السكة ما وصفه بالوضع الأمني والعسكري وآخر تطورات الجبهات عقب الخسائر الكبيرة التي تكبدتها الميلشيات الاجرامية والإرهابية خلال الساعات الماضية ، كما تناول السراج تطوير أليات التنسيق بين من وصفها بالمناطق العسكرية، ومختلف القطاعات والوحدات الأمنية والعسكرية على حد قوله.

وبحث الاجتماع الذي يأتي عقب ضغوطات كبيرة من قادة المجاميع المسلحة وبلدية مصراتة والتي إتهمت الرئاسي بالتخاذل وعدم تقديم الدعم للمقاتلين، الترتيبات المتخذة لحماية من وصفهم بالمدنيين بعد التصعيد الاخير من قبل الجيش الوطني من قصفها الجوي، وأصدر السراج حسب مكتبه الإعلامي أوامره بتعزيز الوحدات المقاتلة بكافة الاحتياجات التي تتطلبها العمليات العسكرية من مهمات وامكانيات.

الوسوم

مقالات ذات صلة