«النعمي»: مؤتمر «برلين» سينتج نظاماً أسوأ من «الصخيرات»

 

قال عبد الحميد النعمي، وزير خارجية ما يسمى بـ”حكومة الإنقاذ” الليبية الأسبق، إن “مؤتمر برلين سينتج نظاما اسوأ من الصخيرات، لانه في الصخيرات كان هناك من يتبادل الغمزات والهمسات مع سفراء الدول ويتخيل انه من الذكاء قادر على التخاطب بلغتهم، لكن في برلين لن يكون هناك طرف ليبي يغمز. ليبيا لن تكون طرفا ولكن موضوعاً للتفاوض” على حد قوله.

أضاف “النعمي” في تدوينة على صفحته الرسمية، بموقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك، اليوم الإثنين، أن “الشرعية الدولية هي الطريق الذي حدد لنا للوصول إلى الهاوية. ماذا سنخسر لو اخترنا طريقا آخر بارادتنا؟ ثلاث احتمالات: يمكن أن نصل إلى الهاوية أسرع،  يمكن أن نصل إليها في وقت أطول، أو يمكن أن نكتشف مسالك أخرى أو تحدث مستجدات تنقذنا من المصير السيء الذي يراد لنا” على حد تعبيره.

مقالات ذات صلة