المشير حفتر: سندخل العاصمة فاتحين عاجلا وليس آجلا

أكد القائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر الوطني، أنه لاشك في حسم الجيش لمعركة طرابلس، قائلا: “سندخل العاصمة فاتحين بإذن الله، عاجلاً وليس آجلاً. وقد كانت هذه المعركة واجبة، بالرغم من محاولاتنا تجنبها بشتى السبل، ولكن المجرمين الذين سيطروا على العاصمة وخدمهم من العملاء، رفضوا منطق السلام وطريقه واختاروا الحرب”.

وقال المشير حفتر من مكتبه في قيادة الجيش بالرجمة (بنغازي) في حوار لموقع «اندبندنت عربية»: “إن ما حقّقه الجيش الوطني الليبي منذ انطلاق عملية الكرامة يُعد معجزة بكل المقاييس على الرغم من الظروف القاسية التي واجهها، وانتصر في جميع المعارك التي خاضها، وهو الآن يحصر الإرهابيين في زاوية ضيقة، ويطبق عليهم الخناق من كل جانب”.

وأضاف “حرّرنا بنغازي ودرنة والموانئ والحقول النفطية وهزم “داعش” و”القاعدة” وكل التنظيمات الإرهابية التي استوطنت في ليبيا وظنت أنها تمكّنت من البلاد، واتّسعت دائرة سيطرته حتى شملت وسط البلاد وأقاصي الجنوب. ومن حيث الواقع الجغرافي، الجيش قد دخل العاصمة منذ فترة ويقاتل الإرهابيين والميليشيات داخلها من عين زارة إلى بن غشير إلى طريق المطار، وصولاً إلى الفرناج وصلاح الدين”.

مقالات ذات صلة