الحويج للإيطالييين: مليشيات السراج تبيع المهاجرين لمهربي البشر

انتقد وزير خارجية الحكومة الليبية المؤقتة عبد الهادي إبراهيم الحويج مذكرة التفاهم الإيطالية الليبية حول الهجرة، معتبرا إياها بلا قيمة، كونها وُقّعت مع حكومة طرابلس، التي تتكسب ميليشياتها من بيع المهاجرين إلى المتاجرين بالبشر.

وقال الحويج في مقابلة مع وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء، اليوم الأربعاء، إن الميليشيات التي يدعمها السرّاج تكسب كثيرا من المال من بيع المهاجرين وبالتالي تريد إبقاء البلاد غير مستقرة، مبديا اندهاشه من علاقات روما وحكومة طرابلس برئاسة فائز السراج.

وأوضح وزير الخارجية أن مشكلة الهجرة تكمن في طرابلس، فالميليشيات المرتبطة بحكومة السرّاج هي التي تبيع المهاجرين لمهربي البشر، ورغم ذلك تقيم إيطاليا علاقات مع هذه الحكومة، ولا أعلم ما السبب، مؤكدا أن السواحل التابعة للأراضي الخاضعة لسيطرة الحكومة المؤقتة لا تشهد مشاكل الهجرة غير الشرعية، وأردف: “نحن نحترم حقوق الإنسان وحقوق المهاجرين”.

وذكر وزير خارجية الحكومة المؤقتة، أن “الهجرة ليست خطراً على ليبيا فقط، بل بالنسبة لأوروبا أيضا”، وحث أوروبا على استثمار ما يتم إنفاقه على قوارب الهجرة في مشروعات تنفذ في أفريقيا لتهيئة ظروف لا تدفع الشباب إلى الفرار من بلدانهم.

ووصل الحويج إلى إيطاليا اليوم بناء على دعوة من قبل برلمانيين وأحزاب سياسية، وعن دافع زيارته، أوضح الوزير في تصريحات لوكالة “آكي” للأنباء، أنها تهدف لـ”إفهام الناس حقيقة الوضع في ليبيا”، واختتم بالقول: “لقد بدأنا علاقات تجارية، وهناك شركات أمريكية وصينية تعمل على الأراضي الخاضعة لسيطرتنا ولا نريد أن تتخلف إيطاليا عن الركب”.

 

مقالات ذات صلة