لاعب آرسنال يواجه مشكلة غامضة

 

قال ستيف كلارك، مدرب اسكتلندا، امس الثلاثاء، إنه لم يتم استدعاء الظهير الأيسر كيران تيرني، لخوض المواجهة المقبلة مع المنتخب، في تصفيات التأهل لبطولة أوروبا 2020، بعد أن طلب ناديه آرسنال عدم ضمه.

وشارك تيرني، الذي أصبح أغلى لاعب ينضم من الدوري الاسكتلندي إلى البريميرليج، حين وقع عقدا مع آرسنال في أغسطس، مقابل 25 مليون جنيه إسترليني (32.18 مليون دولار)، لأول مرة مع النادي اللندني في سبتمبر ، بعد خضوعه لجراحة لعلاج فتاق.

وخاض تيرني (22 عاما) ست مباريات في كل المسابقات، هذا الموسم.

لكنه غادر الملعب قبل نهاية مواجهة أمام وولفرهامبتون واندرارز، في الدوري، انتهت بالتعادل (1-1) مطلع الأسبوع.

وقال كلارك مدرب اسكتلندا، إن طبيعة حالته “يُسأل عنها آرسنال”.

وأضاف في مؤتمر صحفي قبل مواجهة قبرص، يوم 16 نوفمبر تشرين الثاني، ثم كازاخستان بعدها بثلاثة أيام “يواجه كيران مشكلة مستمرة، سيكون آرسنال حريصا على معالجتها، خلال فترة التوقف الدولية المقبلة”.

وتابع “طلب منا آرسنال ألا نستدعيه للانضمام للمنتخب، إنه أمر محبط بعض الشيء، ومحبط أيضا لكيران.. لكننا نملك بديلا جيدا في هذا المركز”.

وقبل مواجهة فيتوريا البرتغالي في الدوري الأوروبي، هذا الأسبوع، ذكر آرسنال عبر موقعه على الإنترنت، أنه لا يوجد “لاعبون في الفريق الأول غير جاهزين بسبب الإصابة”.

ومن المتوقع أن يكون أندي روبرتسون، لاعب ليفربول، أساسيا في مركز الظهير الأيسر لمنتخب اسكتلندا.

وقال كلارك “التركيز سيكون على اللاعبين المتاحين بالفعل، مهمتي تتمثل في محاولة بناء فريق، والتأكد بنسبة مئة في المئة من التزام اللاعبين وجاهزيتهم، واستعدادهم لبذل قصارى جهدهم لصالح المنتخب”.

وتأهل منتخبا بلجيكا وروسيا بالفعل من مجموعة اسكتلندا.

لكن فريق المدرب كلارك، الذي يحتل المركز الرابع في المجموعة التاسعة، لا يزال يملك فرصة التأهل لبطولة أوروبا 2020، من خلال خوض مواجهة فاصلة.

مقالات ذات صلة