مديرية أمن الشاطئ تحذر من عملة «10 دينار» مزورة يتم تداولها في ليبيا

حذرت مديرة أمن الشاطئ، من عملة ورقية مزيفة من فئة «العشرة دنانير» ذات الإصدار الجديد، يتم تداولها في الأسواق.

وأفاد مكتب الإعلام الأمني بمديرية أمن الشاطئ اليوم الأربعاء، في إيجاز صحفى، أن بالسوق المحلي يتم تداول عملة ورقية مزيفة، من فئة العشرة دنانير ذات الإصدار الجديد وهي مصنعة بطريقة احترافية وتحمل نفس الأرقام.

ووضعت المديرية تعليمات لكيفية التعرف على العملة المزورة، مؤكدة أنها مأخوذة من تقرير قسم التزوير والتزييف بإدارة المختبرات والأدلة الجنائية بالجهاز وهي، ملاحظة، المقاس فهو غير مطابق مع العملة النقدية الصحيحة، كما أن الورقة النقدية موضوع الفحص تفتقد بروز العلامات المميزة لضعاف البصر، وكذلك العلامات المائية، كما تفتقد الطباعة البارزة الملموسة المصممة للكلمات والأرقام “مصرف ليبيا المركزي-عشرة دينار-التوقيع”.

وتابعت المديرية، وتفتقد الورقة النقدية للشريط الفضي المجسم، و الشريط الأمني متحرك الصورة، وعند تسليط الأشعة فوق البنفسجية”UV  “علي الورقة النقدية يتضح عدم وجود علامات أمنية غير مرئية، كما أنها لا تحمل وسائل الأمان المرئية وغير المرئية والمميزة للأوراق النقدية من نفس الفئة والإصدار، وهى كذلك مطبوعة على ورق الطباعة العادية بطباعة ليزرية ملونة.

 

مقالات ذات صلة