المسماري: سلاح الجو دمر غرفة عمليات للطائرات المسيرة بقاعدة القرضابية

أكد اللواء أحمد المسماري، الناطق الرسمي باسم القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية، أن مقاتلات سلاح الجو الليبي، قامت صباح اليوم الأربعاء، بتنفيذ واجبات ومهام قتالية، بعد رصدها من قبل الاستخبارات العسكرية والاستطلاع الأرضي والجوي حيث تم رصد وتحديد أهداف متفرقة في قاعدة القرضابية الجوية في منطقة سرت وهي عبارة عن غرفة عمليات عسكرية تستخدم للتحكم في الطائرات المسيرة وبعض المواقع تستخدم للتخزين وإخفاء الطائرات المسيرة وملحقاتها من الهوائيات ووسائل القيادة الجوية.

وأشار المسماري، في بيان صادر عنه، حصلت «الساعة 24» على نسخة منه، إلى أن ذلك يأتي في الوقت الذي تشهد فيه العمليات العسكرية تطوراً مهماً في الأداء والقدرات ومنها قدرات السلاح الجو الليبي التي أصبحت أفضل مما سبق نتيجة رفع كفاءتها في الاستطلاع الدقيق والمستمر والاستهداف بدعم وإشراف مباشر من القائد العام للقوات المسلحة الليبية المشير أركان حرب خليفة حفتر.

وقال البيان: “تم اتخاذ القرار بتنفيذ غارات جوية بعدة طائرات مقاتلة انقضت على أهدافها في التوقيت الموحد والمحدد ونفذت مهامها بكل دقة مما أدى لتدمير الأهداف المختارة حسب أمر العمليات بالخصوص وتم القضاء على هذا التهديد”.

وشدد على أن القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية، تؤكد أن الهدف الرئيسي من تنفيذ هذه الضربات الموجعة هو تدمير القدرات والإمكانات وحرمان المليشيات الإرهابية والإجرامية من بناء قدراتها وحرمانها من المناورة واستهداف قواتنا ومنع تحركاتها.

وأوضح أن السلاح الجوي الليبي يمتلك القدرات الكافية للتعامل مع كل الأهداف باحترافية واقتدار في جميع الظروف ليلاً ونهاراً، متابعا “تؤكد القيادة العامة، أن هذه الحملة الجوية حققت أهدافها بكل دقه، ودمرت المرافق المستخدمة في التحكم والسيطرة وتجهيز الطائرات بنسبه 100٪ وعادت الطائرات لقواعدها سالمه بعد تنفيذها لواجباتها بنجاح”.

مقالات ذات صلة