«المسماري» لوكالة إيطالية: الجيش يفصل بين الجماعات الإرهابية والحوار السياسي

أكد المتحدث الرسمي باسم الجيش الوطني الليبي، اللواء أحمد المسماري، أن المعركة في طرابلس مستمرة ولن تتوقف، موضحًا أن قيادة الجيش أكدت للمجتمع الدولي أنها تفصل بشكل تام بين الجماعات الإرهابية والعصابات الإجرامية المصنفين دولياً وليس فقط محلياً، وما بين الحوار السياسي.

وقال المسماري: “إن القيادة العامة للجيش تؤكد دائمًا على مبادئ القوات المسلحة في الحرب على الإرهاب وتمسكها باستكمال المعركة ضد الجماعات الإرهابية والجماعات الخارجة عن القانون التي عاثت في الأرض فساد”، وفقا لتصريحات خاصة لوكالة «نوفا» الإيطالية للأنباء.

وأشار المسماري إلى أن انهيار العدو بدا واضحاً فهناك انهيار كبير في صفوف المجموعات الإرهابية بدليل خروج عدد كبير منهم خارج ليبيا، قائلا: “فايز السراج، رئيس حكومة الوفاق الوطني، “في مأزق حقيقي”.

وأضاف “المليشيات هي من سمحت للسراج بالدخول لطرابلس وأول خطوة اتخذها السراج هي شرعنة المليشيات وهذا ينافي ما جاء به الاتفاق السياسي الليبي الموقع في المغرب”.

وتابع “الجيش قام بتقديم الأدلة الكافية التي تثبت وجود الإرهابين والمطلوبين دولياً ومحلياً في صفوف قوات حكومة الوفاق الوطني والتي قدمت لهم أموالا بمليارات الدولارات”.

مقالات ذات صلة