“حمزة حسين”: أمريكا كافأت “سيالة وباشاغا” على جهودهما في مكافحة الإرهاب 

زعم المحلل السياسي “حمزة حسين” أن دعوة وزيري داخلية وخارجية الوفاق، فتحي باشاغا، ومحمد سيالة، تأتي في إطار مكافحة الإرهاب، ومكافأة أمريكا “لمسؤولي الوفاق” على جهودهما في محاربة هذه الظاهرة، واصفا فتح “الوفاق” لقنوات دبلوماسية مع أمريكا بالخطوة الجيدة.

وقلل “حسين” في مداخلة عبر “سكايب” مع قناة ليبيا بانوراما، “الذراع الإعلامية لحزب العدالة والبناء” من أهمية التعويل على الإدارة الأمريكية الحالية، لأن الرئيس دونالد ترامب يتصرف بمزاجية، وقد يغير رأيه في أي لحظة، ولا يقرأ التقارير الواردة إليه من مستشاريه، بحسب كلامه.

وقال: إن روسيا تتمدد في شرق المتوسط وجنوبه، وهذا أمر يشكل خطراً على المصالح الأوروبية والأمريكية، وقد نبه نبه فتحي باشاغا إلى ذلك قبل عدة أيام، عندما دعا الولايات المتحدة إلى تدخل نشط، ولعب دور أكبر في الأزمة الليبية من أجل لجم التدخل الروسي السافر، متهما موسكو بالعمل ضد العملية السياسية ، وضد الطرف الذي يدعو إلى الدولة المدنية الديمقراطية في ليبيا، وفقا لادعائه.

مقالات ذات صلة