«صنع الله» لـ«أعيان سيناون»: نعاملكم بمبدأ «الجار الطيب»

 

اجتمع رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، مصطفى صنع الله، صباح يوم الخميس الموافق 14 نوفمبر 2019 بمقر المؤسسة الوطنية للنفط بطرابلس، بأعيان وشيوخ منطقة سيناون التابعة لبلدية درج بحوض غدامس .

وبحسب بيان لـ”المؤسسة”، تم خلال الاجتماع مناقشة الاحتياجات الملحة للمنطقة وسبل دعم الأهالي من قبل المؤسسة، وذلك ضمن الميزانيات المحددة ، وقد أثنى أعيان منطقة سيناون على دور المؤسسة الوطنية للنفط البارز في الحفاظ على معدلات الانتاج، بالرغم من الظروف الصعبة التي تعرض لها قطاع النفط، مؤكدين بانها الجهة الوحيدة التي حافظت على وحدة ليبيا طيلة الاعوام الماضية وحتى هذه اللحظة.

ومن جهته، أكد رئيس مجلس الادارة في هذا الصدد على حرص المؤسسة الوطنية للنفط على حلحة المختنقات التي تعاني منها المناطق المجاورة لمواقع عملياتها انطلاقا من مبدأ الجار الطيب وذلك من خلال البرامج التي تقوم ادارة التنمية المستدامة بالمؤسسة بتنفيذها، وفق الميزانيات المخصصة لها.

وحضر مدير إدارة التنمية المستدامة مختار عبد الدائم، وعن اعيان منطقة سيناون، عبد الله العكرمي، وعبد الناصر مبروك علاق، وفوزي عبدالقادر السباعي، وسعد عبدالله محمد صالح، ومصطفى علي الشعواني.

مقالات ذات صلة