أكرم الهمالي: واجهنا تونس بفريق مثالي.. لكن خسارتنا كانت قاسية

قال أكرم الهمالي، المدرب العام للمنتخب الوطني الأول لكرة القدم، أن الخسارة برباعية أمام تونس في المواجهة التي جرت مساء الجمعة، في افتتاح مشوار الفرسان بالتصفيات المؤهلة لنهائيات أمم أفريقيا 2021، كانت قاسية كما أن الأخطاء كانت فادحة.

وأضاف الهمالي، في المؤتمر الصحفي عقب مباراة تونس وليبيا، أن المنتخب خاض المباراة بتشكيلة مثالية، مؤكدًا أنه لا خلاف على 80% من القوام الأساسي للمنتخب الذي خاض اللقاء.

وأشار إلى أن المنتخب افتقد بعض الجزئيات البسيطة رغم أن الجهاز الفني واللاعبين درسوا المنتخب التونسي جيدًا من خلال مقاطع الفيديو، مؤكدا أن دفاع المنتخب لم يكن موفقًا رغم تقديمه شوطًا أول جيدًا، مضيفًا أنه اقترح تغيير طريقة اللعب إلى 3-5-2 واللعب بثلاث مدافعين فقط بعد التأخر بثلاثة أهداف، إلا أن المدير الفني فوزي البنزرتي رأى أن التمهل أفضل.

وأضاف الهمالي أن الهدف الثالث كان بمثابة الضربة القاضية للمنتخب الليبي، وأفقد اللاعبين السيطرة على مجريات اللقاء ومنح السيطرة بشكل كامل للمنتخب التونسي الذي نجح في تسجيل الرابع أيضا.

وأكد أن الفترة المقبلة ستشهد تغيرات في التشكيل الأساسي خاصة في عدد من المراكز، مضيفًا أن بعض اللاعبين لم يقدموا الأداء المنتظر منهم، وبالتالي سيتم الدفع بلاعبين جدد في المباراة المقبلة أمام تنزانيا.

واختتم الهمالي حديثه بأنه يجب نسيان نتيجة هذه المباراة والتفكير في المباراة المقبلة، والتركيز على اقتناص الثلاث نقاط في مباراة تنزانيا، مضيفًا أن المنتخب يحتاج إلى دعم الجميع.

وكان المنتخب الوطني قد فقد مباراته أمام نظيره التونسي بنتيجة 1-4، في مستهل مشواره بالتصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية 2021.

 

مقالات ذات صلة