“الليبية لحقوق الإنسان” تدعو لتكثيف جهود توحيد المجتمع

حثت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا على ضرورة تكثيف الجهود والمبادرات التي من شأنها إرساء ثقافة وقيم التسامح باعتبارها قيمة إنسانية ترفض الإقصاء والتعصب والانغلاق والكراهية.

وقالت المنظمة، في بيان لها اليوم السبت بمناسبة اليوم العالمي للتسامح، إن ليبيا اليوم في أشد الحاجة للتأكيد على هذه المعاني والقيم وترسيخها، خاصة حيال ما تشهده من خطابات تحرض على الكراهية والعنف، ومحاولات بث كل ما يؤزم ويشق الصف الوطني ويخلق حالة من التباعد والنفور بين مكونات المجتمع الليبي الواحد .

وأكدت “اللجنة الوطنية” وقوفها في وجه الانتهاكات المتواصلة والاعتداءات الصريحة والمستترة على حقوق الإنسان الفردية والجماعية وسياسات التمييز ضد المرأة وضد الطفل والمكونات الاجتماعية والثقافية .

 

مقالات ذات صلة