ألمانيا: المهاجرون يتكدسون بمركز «شؤون اللاجئين» بطرابلس

أكدت الحكومة الألمانية أن مركز تجميع وعبور المهاجرين الذي تديره المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة في ليبيا لا يزال مكتظا رغم افتتاح مركز آخر في رواندا.

وقالت الحكومة في ردها على طلب إحاطة من الكتلة البرلمانية لحزب “اليسار”: “إن المركز في العاصمة الليبية طرابلس، المهيأ لاستقبال 700 شخص، يزيد عدد المقيمين فيه عن 900 مهاجر حتى أكتوبر الماضي”، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الألمانية.

يشار إلى أن المهاجرين في هذا المركز تصنفهم المفوضية العليا لشؤون اللاجئين على أنهم معوزون للحماية على نحو خاص، وبحسب بيانات الحكومة الألمانية، تم نقل 2913 مهاجر من ليبيا إلى دولة النيجر المجاورة خلال الفترة من نوفمبر عام 2017 حتى 8 أكتوبر هذا العام.

وأوضحت ألمانيا أن من بين هؤلاء المهاجرين تم توطين 1856 شخصا بعد ذلك في بلجيكا وألمانيا وفنلندا وفرنسا وكندا وهولندا والسويد والولايات المتحدة. واستقبلت ألمانيا منهم 288 مهاجرا.

وكانت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أعلنت في مايو الماضي عزمها استقبال 300 مهاجر آخرين من مركز تجميع وعبور المهاجرين في النيجر. ومن المتوقع أن يصلوا إلى ألمانيا العام المقبل، وفي سبتمبر الماضي كانت رواندا ثاني دولة أفريقية أعلنت استعدادها لاستقبال 500 مهاجر مغادرين من ليبيا، وسيُجرى ترحيل هؤلاء المهاجرين إلى بلدانهم أو إعادة توطينهم في دول أخرى.

وذكرت الحكومة الألمانية أن الاتحاد الأفريقي تعهد بدعوة دول أعضاء أخرى في الاتحاد لتقديم المزيد من الدعم في هذا الأمر.

الوسوم

مقالات ذات صلة