“الشلوي”: نجحنا في توحيد إدارات شركة نفط ليبيا المشتركة

صرح رئيس مجلس إدارة شركة نفط ليبيا المشتركة منصف الشلوي بأنه تم توحيد إدارات الشركة والتي كانت متشظية بين الشرق والغرب منذ عام 2011.

وقال الشلوي في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء إنه تم توحيد جميع الإدارات المالية والإدارية والقانونية والتجارية والتشغيلية إدارة شركة نفط ليبيا بحيث تعمل جميعها تحت إدارة وإشراف مجلس الإدارة المعين من قبل الجمعية العمومية للشركة، والتي تتمثل في الملاك الموزعة أسهمهم على محفظة أفريقيا للاستثمار بنسبة 55%، وشركة أولي إنيرجي 45%.

وأوضح رئيس مجلس الإدارة أن الشركة كانت تعاني من عدة تداعيات وتم القضاء عليها عند التوحيد، كعدم قدرتها على إقفال حساباتها لفترة خمس سنوات، وعدم ضبط المصروفات، الأمر الذي أدى إلى هدر المال، إضافة لتوفير البيئة المناسبة للمارسات غير المسؤولة وعدم الثقة في بيانات الشركة من قبل المصارف والأطراف الخارجية، وعدم القدرة على عمليات التطوير.

جدير بالذكر أن شركة نفط ليبيا المشتركة أُنشئت بقرار من «اللجنة الشعبية العامة سابقا» رقم 292 لسنة 2007، طبقا لأحكام القانون التجاري رقم 65 لسنة 1970، بتقرير بعض الأحكام بشأن مزاولة الأنشطة الاقتصادية.

وتمتلك الشركة حوالي 152 محطة موزعة داخل العاصمة طرابلس وخارجها، وتضم 1800 مستخدم، وكما لديها فروع أيضا خارج ليبيا مثل تونس ومصر والمغرب وكينيا.

تتمثل أنشطة الشركة في تشغيل المحطات وتوزيع المشتقات النفطية والقيام بنشاط النقل البري للوقود وصيانة شاحنات نقل الوقود وتزويد الطائرات والسفن والأعمال المكملة أو المرتبطة بها كاستيراد المعدات والآليات والسلع والمواد اللازمة والخاصة بنشاط الشركة، والاشتراك مع غيرها من الشركات الوطنية والأجنبية التي تزاول نشاطا مماثلا طبقا للقوانين والقواعد المتعارف عليها محليا ودوليا.

الوسوم

مقالات ذات صلة