“امغيب”: الإخوان يسرقون ذهب ليبيا بعد خسارة “المعركة”

دعا عضو مجلس النواب سعيد امغيب الوطنيين في طرابلس إلى التصدي لجماعة الإخوان التي وصفها بـ”اللصوص”، من أجل منعهم من سرقة ما تبقى من ثروات الشعب.

وقال امغيب، في منشور على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” اليوم الثلاثاء، إن تنظيم الإخوان المسلمين المسيطر على حكومة فايز السراج في العاصمة طرابلس، بعد أن خسر المعركة، وأيقن بزواله من المشهد السياسي الليبي، يسعى حاليا إلى سرقة ما تبقى من أموال الشعب ومقدرات البلاد .

وأضاف النائب البرلماني: “آخر هذه الجرائم ما ورد من أنباء عن نية المصرف المركزي برئاسة الصديق الكبير بالعاصمة طرابلس عن بيع احتياطي الذهب الذي هو ملك الشعب الليبي”.

وكشف رئيس قسم السيولة النقدية في مصرف ليبيا المركزي في البيضاء رمزي الأغا أن إدارة المصرف المركزي في طرابلس بقيادة المحافظ الصديق الكبير والمجلس الرئاسي قد اتفقا على بدء بيع 16 طنا من احتياطي الذهب لرجل أعمال أجنبي، لم يكشف الأغا عن صفته أو اسمه.

وأضاف الأغا أن قرار البيع جاء بعد انتهاء أعمال لجنة تم تشكيلها من المصرف المركزي عملت على تقييم وجرد احتياطي الذهب الذي تمتلكه ليبيا.

وكان مجلس الذهب العالمي قد نشر احتياطيات الذهب للدول وجاءت ليبيا في المرتبة الرابعة عربيا بأكثر من (116) طنا.

الوسوم

مقالات ذات صلة