«داخلية المؤقتة» تخرج أكبر دفعة من «هيئة الشرطة» في تاريخ «البيضاء»

 

خرجت وزارة الداخلية في الحكومة الليبية المؤقتة اليوم الثلاثاء 865 عضوا جديدا بهيئة الشرطة التابعين لمديرية أمن البيضاء وعدد من فروع الإدارات العامة بالوزارة في منطقة الجبل الأخضر، لتكون بذلك هي الدفعة الأكبر في تاريخ مدينة البيضاء بحسب ما أفاد مدير إدارة التدريب بوزارة الداخلية العقيد خميس الوزان.

خرج وزير الداخلية المستشار إبراهيم بوشناف هؤلاء الأعضاء الجدد في حفل حضره نائب رئيس مجلس الوزراء لشؤون الهيئات – رئيس مجلس الوزراء المكلف الدكتور عبدالرحمن الأحيرش، و نائب رئيس وزير الصحة الدكتور سعد عقوب، و وزير الاقتصاد الدكتور منير عصر، و وزير الحكم المحلي الدكتور عادل الزايدي، و وزير التعليم الدكتور فوزي بومريز، إضافة إلى عضو مجلس النواب عن شحات منتصر الحاسي، وممثل عن القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية – آمر منطقة الجبل الأخضر العسكرية اللواء موسى المعداني.

كما حضر مراسم الاحتفال عميد بلدية البيضاء علي حسين، وعدد من مدراء الأمن، ومدراء الإدارات العامة والمكاتب بوزارة الداخلية.

ضم الخريجين 525 عضوا بهيئة الشرطة لصالح مديرية أمن البيضاء، و 100 عضو لصالح فرع الإدارة العامة للبوابات والتمركزات الأمنية بالجبل الأخضر، فيما تم توزيع 240 عضوا جديدا بهيئة الشرطة على فروع الإدارات العامة للدوريات الصحراوية، ومباحث الجوازات، والدعم المركزي بالجبل الأخضر.

وشهد حفل التخرج عروض كراديس الطلبة الخريجين وتدريباتهم على اللياقة البدنية وفنون الدفاع عن النفس وحماية الشخصيات إضافة إلى التعامل مع الألغام والأجسام المفخخة، كما شهد الحفل عرضا رمزيا لآليات هيئة الشرطة أمام الضيوف وأولياء أمور الطلبة.

وبهذه المناسبة، هنأ وزير الداخلية الطلبة الخريجين مثمنا جهود مجلس الوزراء في دعم الوزارة والقوات المسلحة في محاربة الإرهاب.

وأكد أن هذا التخريج يأتي في إطار خطة وزارة الداخلية الاستراتيجية 2018 – 2020 ميلادي، مشددا على ان ذلك يأتي في إطار التدريب والتطوير المستمر للوزارة حتى يتسنى لها المحافظة على استتباب الأمن ومكافحة الجريمة.

من جهته حيا رئيس مجلس الوزراء المكلف الدكتور عبدالرحمن الأحيرش جهود وزارة الداخلية التي أثمرت حفل التخرج المهيب هذا، مؤكدا أنها تقوم بدورها على أكمل وجه في تأمين الوطن والمواطن وحماية ظهر القوات المسلحة.

واختتم الحفل بتكريم الطلبة الأوائل وكل من ساهم في إنجاح هذه الدورات التي أجريت بإشراف الإدارة العامة للتدريب بوزارة الداخلية.

وثمن مدير أمن البيضاء العميد خالد عبدالعزيز البسطة دور كل من ساهم في إنجاح هذه الدورة وعلى رأسهم وزير الداخلية، معربا عن أمله من الخريجين أن يتحلوا بالضبط والربط وأن يتحملوا مسؤولياتهم في تأمين الوطن والمواطن.

الوسوم

مقالات ذات صلة