«السيسي» يناقش مستجدات الأوضاع في ليبيا مع وزيرة الدفاع الألمانية 

ناقش الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مستجدات الأوضاع في ليبيا، خلال لقائه، أنجريت كارينباور، وزيرة الدفاع الألمانية، بمقر إقامته في برلين.

وصرح السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، في إيجاز صحفي، أمس الثلاثاء،  أن اللقاء شمل أيضًا مناقشة عددًا من القضايا الإقليمية، حيث توافقت وجهات النظر بخصوص الحفاظ على وحدة الدول وسلامة أراضيها وتماسك مؤسساتها الوطنية، بما يلبى تطلعات شعوب المنطقة في استعادة الأمن والاستقرار.

وكان الرئيس المصري قد التقى في وقت سابق أمس، نظيره الألماني فرانك فالتر شتاينماير، وشمل اللقاء كذلك آخر التطورات على الساحة الليبية والدور المصري في تحقيق السلام والقضاء على التنظيمات الإرهابية، كما تناول اللقاء عددًا من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، لا سيما الأزمتين الليبية والسورية.

ولفت المتحدث باسم الرئاسة المصرية، إلى أن الرئيس الألماني أشاد بدور مصر على صعيد ترسيخ الاستقرار في الشرق الأوسط وأفريقيا، لاسيما في إطار مكافحة الهجرة غير الشرعية والإرهاب وتحقيق التعايش بين الأديان ودعم الحلول السلمية للأزمات القائمة بمحيطها الإقليمي، بحسب البيان الصادر.

الوسوم

مقالات ذات صلة