«زرموح»:  قوات حفتر «همجية» وغير مدربة ولا علاقة لها بالعسكرية 

قال المحلل العسكري، رمضان زرموح، إن “حفتر يقوم بقصف المدن، وخاصة مصراتة عندما تكون هناك محاولات جادة للحل السياسي وقيام الدولة المدنية” معتبرًا أن “مصراتة مدينة قوية وتعد أحد دعائم ثورة فبراير ولهذا جرى قصفها بعنف أمس الثلاثاء”، على حد قوله.

وزعم «زرموح»  في مداخلة تلفزيونية على قناة «ليبيا الأحرار» التي تبث من تركيا، وتعد أحد أبواق تنظيم الإخوان المدرج على قوائم الإرهاب في ليبيا، أن قصف سلاح الجو الليبي لما أسماه “الأهداف المدنية والمستشفيات والمصانع، يدل على فشل حملة حفتر العسكرية على طرابلس، وخلق حالة رعب وخوف عند المواطنين”، مشيرًا إلى أن طيرانًا أجنبيًا هو الذي قصف مصراتة وأن حفتر أراد من خلاله إخبار عملائه في ليبيا أنه يستطيع السيطرة على البلد، لكنه فشل في ذلك بفضل صمود قوات (جيش الوفاق)”، على حد قوله.

 وادعى «زرموح» الذي درجت قنوات الإخوان على وصفه بـ «الخبير الأمني والعسكري»، أن  “حفتر شعر أنه لا يملك قوة عسكرية يستطيع من خلالها الدخول إلى طرابلس لهذا قام باستهداف مصراتة جويًا حتى يمنع مقاتليها من الذهاب للدفاع عن العاصمة، واستخدام الأسلحة ذات القدرة التدميرية العالية كالهاوتزر، والهاون في محاور القتال هناك”، واصفًا أسلوب الجيش الليبي في الحرب بـ «الهمجي» وأن غير مدرب وليس له علاقة بالعسكرية وهو عبارة عن مليشيات تستخدم الأسلحة الخفيفة والهاون والهاوتزر تواجه قوة منظمة لديها خبرة على الأرض ومشاركة في حروب التحرير وهزيمة داعش في سرت”، على حد زعمه.

الوسوم

مقالات ذات صلة