«المشري»: لا نريد صد هجوم «حفتر» بوسائل قاسية

 

أكد القيادي الإخواني رئيس المجلس الاستشاري، إن مليشيات الوفاق لم تلجأ حتى الآن إلى وسائل قاسية في صد الهجوم على طرابلس، زاعما أن عملياتهم العسكرية تحقق تقدما يوميا على جبهات القتال، وتكبد قوات الجيش خسائر فادحة.

وادعى “المشري” في حواره مع موقع “عربي21″، “إن الوضع العسكري لقوات الوفاق جيد، وأنهم تجاوزوا مرحلة صد الهجمة، ومرحلة الدفاع، والآن دخلوا مرحلة إنهاء هذا العدوان”.

وقال المشري إن قوات حكومة الوفاق “لديها تخوف حقيقي من دخول ترهونة، وأنه يتمنى أن تحل بالطرق السلمية، فدخول قواتنا بالقوة هناك له عواقب وخيمة”.

وواصل “المشري” زعمه بالقول «إن هناك مساعي من حفتر وداعميه لتعزيز جبهات القتال بطرق مختلفة منها جلب المرتزقة، لا سيما الروس، وذلك في محاولة لدخول العاصمة».

ولفت القيادي الإخواني إلى أن التركيبة الاجتماعية في البلاد تجعل من الصعب اللجوء إلى وسائل قاسية في صد الهجوم على طرابلس، مشددا على أن الكثافة السكانية التي تجري فيها المعارك تفرض على المليشيات الحذر في التعامل مع العمليات هناك.

الوسوم

مقالات ذات صلة