“النواب” للسفير الألماني: أي مبادرة يجب أن تكون عبر السلطات الشرعية

استقبل مدير إدارة الشؤون الأوروبية بوزارة الخارجية والتعاون الدولي بالحكومة الليبية المؤقتة، عبد الحفيظ التاجوري، بمطار مدينة طبرق صباح أمس الأربعاء السفير الألماني لدى ليبيا أوليفر أوفتشا.

وبحسب إيجاز صحفي لوزارة الخارجية والتعاون الدولي بالحكومة الليبية المؤقتة، فقد توجه السفير فور وصوله إلى مقر مجلس النواب الليبي بمدينة طبرق ليلتقي أعضاء من مجلس النواب ولجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان برئاسة يوسف العقوري، ومن ثم توجه السفير الألماني الى مقر المجلس التسييري لبلدية طبرق ليجتمع برئيس المجلس وبعض أعيان المدينة ومنظمات المجتمع المدني.

من جانبها، أكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي بالحكومة الليبية المؤقتة، على انه أي مبادرة أو مؤتمر يتعلق بالأزمة الليبية يجب أن يكون من خلال السلطات الشرعية للشعب الليبي، والمتمثلة في مجلس النواب المُنتخب شعبياً والحكومة الليبية المؤقتة المنبثقة عنه والقوات المسلحة العربية الليبية الذي تُمثل طوق الأمان للدولة الليبية.

وأكدت الوزارة، للسفير الألماني على  مشروعية العمليات التي تقوم بها القوات المسلحة العربية الليبية لتحرير العاصمة طرابلس من الميليشيات الإرهابية والإجرامية التي جعلت من العاصمة مسرحاً للجريمة، وسوقً لبيع المهاجرين غير القانونيين الذين ترسلهم المليشيات الى الشواطئ الأوروبية من المناطق التي تهيمن عليها حكومة الوفاق الغير دستورية.

من جهته أشاد السفير الألماني خلال زيارته للمقبرة الألمانية بمدينة طبرق إلى الأمن والاستقرار التي تشهده مدينة طبرقن والذي أكدت فيه وزارة الخارجية مجدداً على أن هذا الأمن ما كان ليتحقق لولا تضحيات القوات المسلحة العربية الليبية بدعم من مجلس النواب الليبي والحكومة المنبثقة عنه.

وكان رئيس لجنة الخارجية بمجلس النواب يوسف العقوري، قد أوضح أن السفير الألماني لدى ليبيا أولفر أوفيتشا، أكد له أن مؤتمر “برلين” سيتضمن عقد جلسات بين الليبيين ليكون الحل السياسي وطنيا خالصا، مشيرا إلى أن النواب أوضحوا للسفير الألماني، خلال لقائه بمقر المجلس في طبرق، بعض المفاهيم الخاطئة لديه يخص قانون الاستفتاء وقانون الانتخابات.

وأشار رئيس لجنة الخارجية بالمجلس أن اللقاء تطرق أيضا إلى لعدة مواضيع هامة منها دور القوات المسلحة في القضاء على الإرهاب في مدينة طرابلس وفرض الأمن والاستقرار في الدولة الليبية، بالإضافة إلى التطرق للهجرة غير الشرعية .

وفيما يخص مؤتمر برلين، قال العقوري إن سفير ألمانيا أوضح أن المؤتمر سيكون للدول الفاعلة، والتي سيتم الجلوس معها لحل الأزمة  في ليبيا، بعد ذلك سيتم الجلوس مع الليبيين، لافتا إلى ضرورة أن يكون الحل “ليبي – ليبي” .

الوسوم

مقالات ذات صلة