وفد «النواب» الموازي: نشكر ملك «المغرب» لدعمه «اتفاق الصخيرات»

اختتم وفد مجلس النواب الموازي في طرابلس، برئاسة “عبد المنعم بالكور” زيارته للملكة المغربية، التي شارك خلالها في المنتدى الليبي الدولي الاقتصادي الاستثماري الأول بالمملكة المغربية، بحضور شخصيات وجهات رسمية واعتبارية متخصصة من البلدين، وشركات اقتصادية ليبية مهتمة بالشأن الاقتصادي.

وبحسب بيان لـ”المجلس”، تركزت أعمال المنتدى على مناقشة القضايا الاقتصادية والتحديات والفرص الاستثمارية بالسوق الليبي، وسبل تعزيز الثقة مع الشركاء الدوليين، وخلق شراكات جديدة لتنفيذ الخطط التنموية بليبيا، وإمكانيات الاستفادة من التجربة المغربية في بعض المجالات لفتح نافذة أمام تعاون تجاري واعد بين البلدين.

وخلص المنتدى إلى تكوين فريق عمل اقتصادي دولي لوضع مخرجاته موضع التنفيذ، والتقى وفد مجلس النواب الموازي خلال الزيارة رئيس المجلس الاستشاري بالبرلمان المغربي “حكيم بن شماس” بدعوة منه لحضور جلسة للبرلمان، إذ أعرب عن اعتزازه بهذه الزيارة، وذكر أن المملكة المغربية مازالت ترى في ليبيا حليفاً اقتصادياً مهماً، داعياً مجلس النواب الليبي الموازي للمشاركة في تشكيل لجنة مشتركة تُعنى بالشأن الإقليمي والمحلي للبلدين، على حد قوله.

ومن جهته أكد رئيس وفد البرلمان الليبي الموازي في كلمته عن شكره لما يقدمه جلالة الملك محمد السادس والحكومة المغربية لليبيا من دعم، مشيراً أن رعايتهم للإتفاق السياسي بالصخيرات خير دليل على ذلك، على حد قوله.

الوسوم

مقالات ذات صلة