“الشاطر”: آخر ما نتوقعه أن يمد وزير إيطالي يده للمجرم “حفتر”

هاجم عضو المجلس الوطني الاستشاري وعضو المؤتمر الوطني العام السابق عبد الرحمن الشاطر زيارة وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو للقائد العام للقوات المسلحة المشير خليفة حفتر أمس الثلاثاء.

وقال الشاطر في تغريدة له على موقع “تويتر”: “كنا نعتقد أن إيطاليا حليف يعتمد عليه، وزيارة وزيرها لحفتر المعتدي على الشرعية (على حد زعمه) بددت ذلك”.

وأضاف عضو المجلس الوطني الاستشاري، مدعيا: “ستكون تداعياتها على علاقات البلدين سلبية خاصة حيال أمن البحر المشترك فضلا عن إثارتها لخلافات في إيطاليا، وآخر ما نتوقعه أن تمد يدها لمجرم (القائد العام للجيش الليبي) لتستفز ضحاياه الليبيين (المليشيات المسلحة)”.

واستقبل القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية المشير خليفة حفتر وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو في مقر وزارة الدفاع في الرجمة ببنغازي، وأكد القائد العام خلال اللقاء أن القوات المسلحة عازمة على القضاء على الإرهاب والمجموعات الخارجة عن القانون.

مقالات ذات صلة