«المفوضية الأوروبية»: «ممثلنا السامي» لا يخطط حالياً للذهاب إلى ليبيا

 

أعلن متحدث بإسم المفوضية الأوروبية اليوم الاربعاء أنه لا توجد “خطط فورية” للممثل السامي للاتحاد الأوروبي للسياسة الخارجية جوزيف بوريّل للتوجه إلى ليبيا، إلا أنه أكد أنه “إذا كان هذا ضروريًا لدعم الجهود الدولية والإقليمية، فهو مستعد للذهاب إلى هناك”، في إشارة إلى إقتراح وزير الخارجية الايطالي لويجي مايو بشأن مهمة أخرى إلى ليبيا تحت مظلة أوروبية.

وقال بيتر ستانو، خلال مؤتمر صحفي في بروكسل “جوزيف بوريل مهتم جدًا بليبيا: إنه يعتقد أن (أزمتها) مشكلة خطيرة للغاية فهي تقع على حدود الاتحاد الأوروبي”.

وأضاف المتحدث “لكي يكون الاتحاد الأوروبي لاعباً عالمياً، يجب أن نبذل قصارى جهدنا لتحسين الوضع في ليبيا وإيجاد حل للأزمة، وهو ليس عسكرياً بل سياسياً”. وقال إن “بوريل على استعداد للمساهمة في الجهود التي بذلها في المقام الأول المبعوث الأممي غسان سلامة ، بما في ذلك دعم عملية برلين”.

مقالات ذات صلة