رجال أردوغان ينقلبون عليه.. تأسيس حزب جديد معارض للرئيس التركي

بعد أن أطلق رئيس الوزراء التركي ووزير الخارجية الأسبق أحمد داود أوغلو، حزبًا جديدًا خلال الشهر الجاري، يستعد نائبه الأسبق كذلك، علي باباجان، إلى إطلاق حزب جديد، وذلك في ضربتين متتاليتن للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وفق ما ذكرت صحف تركية.

ذكرت صحيفة “جمهوريت” التركية، الخميس، أنه سيتم الكشف عن موعد تأسيس الحزب الجديد الذي سيقوده علي باباجان، في 31 ديسمبر الجاري، على أن يتم العمل من خلاله رسميا منتصف يناير المقبل.

ويأتي استعداد باباجان لإطلاق حزبه الجديد، بعد أيام من إعلان داود أوغلو عن حزبه الجديد في 13 ديسمبر الجاري تحت اسم “المستقبل”.

ونقلت الصحيفة عن فريق باباجان القول إنه تم إرجاء الكشف عن الحزب الجديد إلى مطلع العام الجديد، من أجل تجنب خلق انطباع بخوض الأحزاب الجديدة سباقا تنافسيا على الساحة السياسية.

وقال باباجان في أول مقابلة تليفزيونية تُجرى معه منذ استقالته من حزب العدالة والتنمية الشهر الماضي، إن تركيا في “نفق مظلم”، محذرا من مخاطر “حكم الفرد الواحد”، حسبما نقلت صحيفة “زمان” التركية.

ويأتي ظهور أحزاب بقيادة حلفاء أردوغان الذين تحولوا إلى خصوم، في الوقت الذي تكافح فيه حكومة حزب العدالة الركود الاقتصادي وارتفاع معدل البطالة في البلاد.

مقالات ذات صلة