سبيس إكس تطلق قمرا صناعيا يُمكن اتصال الدول النائية بالإنترنت

أرسلت «سبيس إكس»  قمراً صناعياً إلى الفضاء يمكنه أن يوفر خدمة الإنترنت عالية السرعة إلى حوالي مليون شخص ممن يعيشون على جزر نائية في المحيط الهادئ بين الساحل الجنوبي لآسيا وأستراليا.

وجاء إطلاق أطلقت شركة «سبيس إكس» مهمتها الثالثة عشرة خلال العام، حيث قامت مركبة معززة من طراز فالكون 9 برحلة إلى السماء للمرة الثالثة وعلى متنها قمر صناعى لشركة ناشئة مقرها سنغافورة ومزود ياباني.

ووفقا لما ذكره موقع “space” الأمريكى، انطلق صاروخ فالكون 9 فوق ساحل الفضاء فى فلوريدا حيث حمل حمولته، وهو قمر صناعى ثقيل الوزن، إلى الفضاء من مجمع إطلاق الفضاء 40 فى محطة كيب كانافيرال الجوية.

وسيقوم القمر الصناعى الذى صممه بوينج بتوفير تغطية الإنترنت Ka-band إلى 25 دولة عبر جنوب المحيط الهادئ.

ويطلق عليه اسم JCSAT 18 / Kacific-1 ، الذى يزن 153535 رطل (6،956 كيلوجرام)، ومجهز بـ 56 حزماً عالية الطاقة ستوفر خدمات الهاتف المحمول والنطاق العريض من الفضاء.ويعد القمر الصناعى هو مشروع مشترك بين شركة Kacific Broadband Satellites الناشئة فى سنغافورة والمشغل اليابانى Sky Perfect JSAT.

وستكون الخدمات التى يقدمها القمر الصناعى مفيدة بشكل خاص للمقيمين فى المقاطعات والقرى النائية عبر جنوب المحيط الهادئ، وخاصة مؤسسات الرعاية الصحية والمدارس.

وأوضح كريستيان باتوراو، الرئيس التنفيذى ومؤسس Kacific، أن العديد من المدارس والمستشفيات فى جميع أنحاء المنطقة نائية، وبالتالى يمكن أن تعتمد على التغطية التى سيوفرها هذا القمر الصناعى لضمان حصول المرضى على الرعاية المناسبة، وإتاحة فرصة للأطفال لتحسين التعليم مع وصول أكثر إلى الموارد عبر الإنترنت.

تعتمد المنطقة حاليًا على تغطية Ku-band التى يتم تجميعها معا على الأقمار الصناعية القريبة، لكن التغطية المستمرة من شأنها أن تحسن بشكل كبير من نوعية حياة أولئك الذين يعشون هناك، وستكون ميزة إضافية للسياح.

ووضع صاروخ فالكون 9 القمر الصناعى،  بعد حوالى نصف ساعة من الإقلاع، فى مدار نقل بيضاوى الشكل، حيث يقوم محركه على متن المركبة بمناورة القمر الصناعى فى مدار مدار ثابت بالنسبة للأرض، على بعد أكثر من 22000 ميل (35000 كم) فوق خط الاستواء، وسيتيح هذا المدار للقمر الصناعى تغطية مستمرة لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ.

مقالات ذات صلة