بالفيديو| قبيلة الدلول تدعو الليبيين للتصدي للاتفاق التركي

أعلنت قبيلة الدلول بمدينة بني وليد إحدى قبائل ورفلة، رفضها التام للاتفاقية الموقعة بين حكومة “الوفاق” ونظيرتها التركية، أواخر الشهر الماضي، مطالبين بقية مكونات المدينة وكل القبائل الليبية، بحمل السلاح ورص الصفوف ومساندة الجيش الليبي في مواجهة الغزو التركي والمليشيات.

وبحسب بيان مصور، حصلت “الساعة 24” على نسخه منه، فإن قبيلة الدلول دعت من داخل مطار “بني وليد” الجميع إلى التصدي ورفض التدخل التركي السافر في ليبيا، متابعين:” في الوقت التي نتابع فيه الأحداث على الساحة المحلية والدولية، شاهدنا بعض الأطراف التي لها أهداف تخدم مصالحها الخاصة من أجل الحصول على الدعم بسياسة يغطيها التحالف العرقي الأصولي،  متنازلين بذلك عن مقدرات ليبيا ومفرطين في سيادتها.

ولفت البيان إلى أن الاتفاقية محاولة جديدة من أجل بس النفوذ التركي والسيطرة على الوطن العربي والليبي الغالي، لإعادة  العدوان العثماني على ليبيا والذي تصدى له أجدادنا رافضين الانصياع والذل.

واستنكر البيان، الاتفاق بين حكومة “الوفاق” ونظيرتها تركيا لأنه يمهد لاحتلال الوطن وإهدار ثرواته لصالح جماعات الإخوان المسلمين المدرجة على قوائم الإرهاب.

ودعا البيان، أبناء الوطن إلى الاصطفاف لمواجهة المؤامرة القذرة بين ” الوفاق” وتركيا، مؤكدين أن مصلحة الوطن فوق كل اعتبار، مشددا على ضرورة  تحمل المسؤولية التاريخية في  رفض وتحمل ودحر النفوذ التركي.

وأكدوا أيضا، تأييدهم ودعمهم الثابت لعمليات الجيش الليبي لطرد المليشيات الجاثمة على صدور أبناء مدينة طرابلس.

مقالات ذات صلة