بعد الهزائم المتوالية.. «المشري» يبحث سد احتياجات ميليشيات «الوفاق»

التقى رئيس مجلس الدولة الاستشاري، خالد المشري، اليوم الأحد، بمقر المجلس بالعاصمة طرابلس، برفقة النائب الثاني لرئيس المجلس فوزي العقاب، برئيس الأركان العامة لما يسمي بالجيش الليبي، التابع لحكومة السراج الفريق ركن محمد الشري، ومعه مدير إدارة التنظيم والإدارة برئاسة الأركان.

وتناول اللقاء، بحسب إيجاز صحفي للمجلس، اليوم الأحد، تطورات الأوضاع العسكرية والميدانية، وسُبل توفير كافة الاحتياجات اللازمة لصد ما وصفوه بـ«العدوان الغاشم» على العاصمة طرابلس.

وتنتهي مساء اليوم الأحد، المهلة التي منحها الجيش الوطني الليبي، لميلشيات مصراتة، رغم الهجوم الفاشل الذى شنته على منطقة الداوون، شرق مدينة ترهونة.

وقد أكد الناطق الرسمي باسم القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية اللواء أحمد المسماري، أمس السبت، في بيان تحصّلت عليه «الساعة 24»، أن حكومة الوفاق أوعزت لبعض مليشياتها في مدينة مصراتة بالهجوم على منطقة الداوون شرق ترهونة، مؤكدًا أنه تم دحره ببعض القدرات الذاتية للمدينة وحدها.

ولفت المسماري، إلى التزام القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية لمدينة مصراتة بمهلة الـ3 أيام تنتهي عند الساعة 12 مساء يوم الأحد “دون تجديدها أو تمديدها، وذلك رغم محاولة هجومها الفاشلة اليوم على منقطة الداوون”، موضحًا أن ذلك يأتي حرصًا من القوات المسلحة “على سلامة سكان ومرافق مصراتة، وأملاً منها في أن يتغلب أعيان وحكماء المدينة على المتطرفين الذين يقودون مدينتهم وليبيا للدمار والخراب والقتل”.

ومنيت ميليشيات الوفاق، بخسائر فادحة، خلال الأيام الماضية، كما خسرت تمركزاتها على المحاور كافة، وقد كشفت الكتيبة 155 مشاة، التابعة للقوات المسلحة الليبية، أن الجيش الوطني الليبي، تمكن السبت، من التقدم في محور مشروع الهضبه، وصلاح الدين، كما سيطر علي مراصد جديده بعد توجيه عده ضربات لتمركزات الميليشيات.

وأضافت الكتيبة155، في إيجاز صحفي، أمس السبت، أن القوات المسلحة الليبية أصبحت على مشارف بوسليم و طريق السدرة، بإسناد من سلاح الجو، مشيرة إلى أنه خلال التقدم تم العثور علي جثتين تابعتين لميليشيات الوفاق، تركتهما بالقرب من كليه ضباط الشرطة، وتم تسليمهما إلي الهلال الأحمر.

ونشرت الكتيبة صورا لجولة ميدانية للقوات المسلحة إبان تأمينها لمحيط معسكر اليرموك، والخلاطات، و منطقه الفراحيط، و المشروع، مؤكدة أن هده المواقع محرره بالكامل و تحت التأمين.

مقالات ذات صلة