رداً على أردوغان..« أنا ليبي ولست من ضمن المليون »..هاشتاج يتصدر تويتر

رفض الليبيون، تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، التي أدعى فيها، أن هناك مليون تركي يعيشون في ليبي، لتشتعل موجة غضب تكتسح وسائل التواصل الاجتماعي.

وتصدر موقع التغريدات “تويتر” منذ قليل، هاشتاج # أنا ليبي ولست من ضمن المليون، ردا على تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، فيما هاجم المغردون، أردوغان، معتبرين أنه امتداد للاحتلال العثماني لليبيا.

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن “الزعيم كمال أتاتورك كان مقاتلًا بالجيش العثماني في ليبيا، وكان يكافح هناك في الجبهات، لذا يجب علينا اليوم أن نتواجد هناك ونقاتل أيضًا، لدينا مليون تركي يعيشون في ليبيا”.

وزعم، أردوغان، في كلمة له خلال حفل تدشين غواصة حربية جديدة، رصدتها “الساعة 24″، أن “كل من زار ليبيا يدرك حقيقة أننا شعبان مترابطان”، متابعا، ليعلم الجميع أن تركيا لن تتراجع عن مذكرة الاتفاق مع ليبيا”، مدعيًا أنه يعلم سبب محاولة ما أسماه “الانقلاب على الحكومة الشرعية” هناك، على حد زعمه.

وادعى الرئيس التركي، أن “التنسيق بين أنقرة وحكومة السراج سيستمر، كما أننا نقيّم كل الإمكانيات ونراجعها”، وفقًا لكلامه.

 

مقالات ذات صلة