عبر التناصح.. تجمع علماء «الغرياني» يدعو المدن للنفير ضد الجيش

أصدر ما يسمى «تجمع علماء ومشايخ ليبيا» التابع للمفتي المعزول صادق الغرياني، بيانا متلفزا على قناة التناصح، التي تصدر من تركيا والمحرضة على الإرهاب، مساء السبت، لمباركة الاتفاقية الأمنية والبحرية التي أبرمها فائز السراج، رئيس حكومة الوفاق، مع تركيا.

وبدأ أحد مشائخ التجمع خلال تلاوته البيان المتلفز، بآيات قرأنية، ليكمل بعدها بأن ما وصفهم بـ«علماء ومشايخ ليبيا من الآئمة والخطباء ومحفظي القرأن الكريم منتسبي الطرق الصوفية» يباركون توقيع مذكرة التفاهم بين دولة ليبيا والجمهورية التركية، لما فيها من خير للشعبين الشقيقين وصد العدوان الغاشم على العاصمة طرابلس، على حد تعبيره.

وزعم البيان، أن توقيع مثل هذه المذكرات مع الإخوة والحفاء، في هذا الوقت العصيب،هو عين الصواب، فى هذا الوقت العصيب الذى تتصدي فيه البلاد لما وصفه بـ”العدوان الإجرامي من ميليشيات حفتر» بدعم مباشر من محور الشر الإمارات ومصر والسعودية وفرنسا وروسيا، مدعيا أن حماية الوطن والمواطنين تقع علي حكومة الوفاق المطلوب منها اتخاذ كافة التدابير لدحر ما وصفه بـ”العدوان”.

وفى دعوة تحريضية جديدة عبر قناة التناصح، دعا البيان المدن الليبية لإعلان النفير لدحر ما وصفه بـ”العدوان الهمجي”، كما دعا حكومة الوفاق بقطع علاقتها بالدول الداعمة لخليفة حفتر وتشكيل حكومة مصغرة همها دحر العدوان وتحرير البلاد من المشروع الاستبدادي الذي يراد فرضه بالوكالة على البلاد، مشيرا إلى تأيد ما وصفه بالجيش – التابع للوفاق- و والقوات المساندة له الذين يسطرون الملاحم منذ 9 أشهر دفاعا عن ليبيا وشعبها المتطلع لدولة ديمقراطية مدنية.

 

 

مقالات ذات صلة