وزير دفاع تركيا: سنحقق السلام فى ليبيا مثل سوريا

زعم وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، اليوم الأحد، إن بلاده ستقف بجانب الحكومة الليبية حتى يتحقق السلام والأمن والاستقرار كما فعلت في سوريا، بحسب وكالة “الأناضول” التركية.

وأدعى «أكار» في تصريحاته التي نقلتها الوكالة:«إن تركيا ستقف إلى جانب حكومة السراج المعترف بها دوليا حتى يتم إرساء السلام والاستقرار والأمن في البلاد، كما هو الحال في سوريا».

وقد وقعت تركيا مع حكومة فائز السراج، اتفاقية أمنية وأخرى بحرية في 27 نوفمبر الماضي، فيما قال الرئيس التركي رجب طيب  أردوغان، إن أنقرة ستعزز التعاون مع ليبيا بعرض دعم عسكري لحكومة الوفاق وبتأييد الخطوات المشتركة التي اتخذتها الدولتان في شرق البحر المتوسط.

ولم يتضح بعد طبيعة الدعم العسكري الذي قد تقدمه تركيا لحكومة طرابلس ولا موعده، كما لم تذكر أنقرة أين تلتقي الحدود البحرية بين تركيا وليبيا لكن عمليات التنقيب التي تقوم بها تركيا تغضب كلا من القبارصة اليونانيين واليونان والاتحاد الأوروبي.

الاتفاق التركي مع حكومة السراج لاقي رفضا شعبيا ليبيا وإقليميا ودوليا، حيث رفضت اليونان الإعلان ووصفته بأنه أمر مناف للعقل من الناحية الجغرافية لأنه يتجاهل وجود جزيرة كريت اليونانية بين الساحلين التركي والليبي، وطردت على إثرها سفير «السراج» من أثينا، كما أدانت كل من قبرص ومصر الاتفاقية مؤكدتان أن الاتفاقية غير شرعية، فيما هاجم الاتحاد الأوروبي، تركيا عقب الاتفاقية معلنين وقوفهم بجانب حقوق قبرص واليونان في المياه العميقة.

 

 

مقالات ذات صلة