«بيت المال» من مصراتة: عبور «قوات حفتر» للمنطقة الوسطى من المستحيلات

قلل إبراهيم بيت المال، آمر ما يسمى «الاستخبارات العسكرية بالمنطقة الوسطى»، من جدية تحذيرات الجيش، بضرورة سحب مصراتة لأبنائها من طرابلس، واصفا إياها بانها لا تمثل شيئا ولا تحرك ساكنا وأنه لا يستطيع أي شخص أو أي قوة أن تضرب مصراتة بشكل مكثف، على حد زعمه.

وكشف بيت المال، في مداخلة هاتفية بقناة «ليبيا الأحرار»، التي تبث من تركيا وتعد أحد أبواق الإخوان، أن هناك كما هائلا من المعلومات يأتيهم لإدارة الاستخبارات ولكن بعد فلترتها وتحليلها، يتبين لهم ان ما بين 70 إلى 80% منها مضللة، لأن هذه الحرب التي يخضونها؛ جزء كبير منها عبارة عن شائعات، مشيرا إلى أن هناك قوة لهم موجودة في مدينة سرت، قادرة على مقاومة أي قوة معادية.

ووصف «بيت المال» المتحدث باسم ما يعرف بـ«المجلس العسكري مصراتة»، استخدام «قوات حفتر» للمنطقة الوسطى او عبورها من المستحيلات، موضحا أن مصراتة زجت بـ60% من قواتها إلى طرابلس، وأن الـ40% المتبقية كافية لحماية مصراتة وسرت، بحسب تعبيره.

مقالات ذات صلة