«البيت الأبيض»: «ترامب» و«السيسي» يرفضان التدخل الأجنبي في ليبيا

أكد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، ونظيره المصري، عبد الفتاح السيسي، رفضهما لأي تدخلات خارجية في ليبيا بعد إعلان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، استعداده لإرسال قوات إلى هناك.

وأفاد البيت الأبيض، في بيان أصدره مساء الخميس، بأن ترامب تحدث هاتفيا مع السيسي، حيث ناقش الرئيسان عددا من القضايا الإقليمية والثنائية المهمة، بما في ذلك الأزمة الليبية.

وأعرب ترامب والسيسي، حسب البيان، عن رفضهما “استغلال” الأوضاع في ليبيا من قبل أي جهات خارجية، متفقين على ضرورة أن تتخذ كل أطراف الأزمة خطوات عاجلة لحل النزاع “قبل أن يفقد الليبيون السيطرة على الوضع لصالح العناصر الأجنبية”.

وتأتي هذه المكالمة بعد أن أعلن الرئيس التركي، في وقت سابق من الخميس، أنه من المتوقع أن ترسل بلاده مجموعة من القوات العسكرية إلى ليبيا تلبية لدعوة من قبل حكومة الوفاق وبعد أن تتم الموافقة على هذا الأمر من قبل برلمان تركيا في 8 يناير المقبل.

مقالات ذات صلة