قيادي بـ«بركان الغضب» يتوعد خمس مدن ليبية بالإبادة الكاملة

 

توعد فرج مصطفى اخليل أحد قياديي مليشيات ما يعرف بـ”عملية بركان الغضب” التابعة لـ”حكومة الوفاق”، مدن: ترهونة وبن وليد وصبراته وصرمان والأصابعة بالإبادة الكاملة.

وقال “اخليل” على فيسبوك، اليوم الجمعة: “تسعة أشهر وقواتنا بلا غطاء جوي ومعدات كلها قديمة ومع هذا صمدت بفضل الله ونصره واليوم نقول لكم حانت ساعة الوفاء لدماء الشهداء وانقلبت عليكم.. الروس والجنجاويد الذي لم يمت سوف يهرب او يرجع لديارة لانه مرتزق ورعاة المنطقة الشرقية نفس المصير اما أنتم يارعاع ترهونة وبن وليد وصبراته وصرمان والأصابعة ماذا سيحل بكم قبحكم الله واخزاكم اهلكتم نفسكم وقومكم” على حد قوله.

واختتم “اخليل”: “لن نرفع عنكم بنادقنا حتي نهلك آخر قرمطي فيكم يا عصاة ويرتدع غيركم لتكونوا عبرة وآية ونصيحة من الان لمناطق العصاة التي ذكرناها من نجد في بيته سكينة واحده فقط قطعنا يده بها، اليوم فعليا اخدت قواتنا الجاهزية والتعبئة والمبادرة لمعاقلكم.. الله آكبر الله آكبر” وفقاً لقوله.

مقالات ذات صلة