«الإذاعة الوطنية»: تونس ترفع درجة التأهب الأمني على حدودها مع ليبيا

أفادت الإذاعة الوطنية التونسية، اليوم السبت، بأن الجيش التونسي وقوات الأمن، رفعتا حالة التأهب على الحدود الشرقية  تحسبا لتطورات محتملة للنزاع في ليبيا، حيث انتشرت وحدات من الجيش وقوات الأمن في ولاية مدنين المحاذية للحدود الشرقية مع ليبيا، لتأمين احتفالات رأس السنة الميلادية.

وترتبط تونس بحدود مشتركة مع ليبيا تمتد على نحو 500 كيلومتر تضم معبرين رئيسيين في رأس جدير والذهيبة في الجنوب التونسي، وفى السنوات الماضية، عززت تونس آليات المراقبة على الحدود الليبية عبر ساتر ترابي وخندق مائي بجانب وضع نظام مراقبة إلكتروني تحسبا لتسلل مقاتلين أو تسريب أسلحة بالإضافة للتصدي لأنشطة التهريب، وتأتي حالة التأهب في ظل تحرك قوات الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر لتحرير العاصمة طرابلس من قبضة المليشيات الإرهابية التابعة لحكومة الوفاق.

مقالات ذات صلة