“المسماري”: “الجيش الوطني الليبي” على بعد 300 متر من أحياء طرابلس الرئيسية

أكد المتحدث باسم القوات المسلحة العربية الليبية، اللواء أحمد المسماري، بأن قوات الجيش الليبي تفصلها عن الأحياء الرئيسية للعاصمة طرابلس مسافة لا تتجاوز 300 متر.

وقال المسماري في لقاء مساء اليوم الجمعة على قناة “أر تي” الروسية، إن قوات الجيش الوطني الليبي تقدمت على عدة محاور في طرابلس وحققت إنجازات كبيرة، ونفى سيطرة مليشيات فائز السراج على مطار طرابلس، متابعا: “لا مجال لنفي تقدم الجيش الوطني الليبي ومواصلة عملياته بنجاح”.

وأوضح المتحدث باسم القوات المسلحة العربية الليبية أن الجيش الوطني الليبي حقق نجاحا كبيرا خلال الساعات الأخيرة، باعتماده إستراتيجية إنهاك المليشيات قبل الدخول إلى المرحلة الأخيرة في معركة طرابلس، مبينا أن المليشيات في طرابلس انسحبت بشكل كبير إلى الداخل.

وشدد اللواء المسماري على أن “المعركة لن تنتهي إلا في قلب العاصمة طرابلس”، لافتا إلى أن جميع الليبيين يدعمون الجيش الوطني ضد المليشيات الإرهابية.

وأشار المسماري إلى أن القوات الجوية تشارك في العمليات العسكرية في طرابلس وحققت نجاحا كبيرا، معلنا أن العمليات العسكرية تحتاج إلى المزيد من الوقت لإحكام السيطرة على العاصمة.

وبخصوص التدخل التركي في ليبيا، أكد المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي أن “المعركة مع أنقرة تصب في خانة واحدة، إما النصر أو الشهادة”.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أعلن أمس الخميس أن بلاده سترسل مجموعة من القوات العسكرية إلى ليبيا تلبية لدعوة من قبل حكومة الوفاق، في إطار المذكرة حول التعاون الأمني العسكري، بعد المصادقة على هذا الأمر من برلمان تركيا في 8 يناير المقبل.

 

مقالات ذات صلة