مستشار رئيس «النواب»: الجنود الأتراك موجودون في ليبيا لدعم الجماعات الإرهابية

قال المستشار الإعلامى لرئيس مجلس النواب فتحي المريمي إن النظام التركي يدعم الجماعات الإرهابية في ليبيا منذ زمن بعيد، مشيراً إلى أن أنقرة تتعامل مع ميليشيات متطرفة وتدعمها بشكل كبير للغاية.

وأضاف «المريمي»، في تصريح نقلته صحيفة «الاتحاد» «أن مجموعة من الجنود الأتراك موجودون في ليبيا ويسيرون الطائرات المسيرة، حيث إن التدخل التركي في ليبيا تم منذ فترة بدعم سياسي ولوجيستي للجماعات الإرهابية وتعزيز قدرات مسلحي الوفاق المطلوب غالبية قادتهم للعدالة الدولية وينتمون لتنظيمات متطرفة»، موضحا أن أنقرة متدخلة بشكل واسع في ليبيا وساهمت في إطالة الفوضى والفساد بدعمها للميليشيات.

وتطرق للقاء رئيس مجلس النواب الليبي المستشار عقيلة صالح مع نظيره القبرصي ديمترس سيلورس لبحث آخر تطورات الأوضاع في ليبيا حيث لفت إلى أن زيارة رئيس البرلمان لقبرص تأتي في إطار التعاون المشترك بين البلدين.

وأوضح أن اللقاء تطرق لمذكرة التفاهم غير الشرعية الموقعة بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وفايز السراج، موضحاً أن الزيارة جاءت بدعوة من رئيس مجلس النواب القبرصي للتشاور في آخر التطورات في ليبيا.

 

 

 

 

مقالات ذات صلة