«المرصد السوري»: تركيا أرسلت مقاتلين إلى ليبيا كفرق استطلاع تمهيداً لإرسال المزيد

كشف رامي عبدالله مدير «المرصد السوري لحقوق الإنسان»، أن هناك عمليات تجنيد لمقاتلين سوريين معارضين من المكون “التركماني” تحديداً للانخراط بمؤسسات أمنية تركية تقاتل إلى جانب حكومة الوفاق في “طرابلس” في ليبيا.

 

وأضاف عبد الله، في تصريحات له في الصفحة الرسمية لـ «المرصد السوري لحقوق الإنسان» أن تركيا تستغل التكوين التركماني لتجنيد هؤلاء، وقد جرى تجنيد ما بين 400 إلى 500 مقاتل بالفعل وهم في تركيا حاليا، وهناك معلومات مؤكدة عن أن مجموعة وصلت إلى ليبيا الأسبوع الفائت كـ”مجموعة استطلاع” لنقل المزيد من المقاتلين إلى ليبيا تحت مسمى مؤسسات أمنية ليبية، بهدف القتال إلى جانب “القوات التركية”، وغالبية هؤلاء المقاتلين من فرقة “السطان مراد” ومن فصيل “سليمان شاه” وبعض الفصائل المقاتلة الأخرى.

وتابع عبد الله، الكثير من السوريين المقاتلين المعارضين رفضوا الانضمام لهذه المجموعات، والقضية تتعلق بمحاولة استقطاب العنصر التركماني إلى جانب القوات التركية في ليبيا كي لا يقال إن هناك سوريون مرتزقة يقاتلون في ليبيا، ولكننا كشفنا هذا الأمر وسوف نستمر في الكشف عن المزيد من المعلومات كي نبعد السوريين وكي لا يكونوا طرفاً في القتال إلى جانب قوات حكومة الوفاق الليبية.

 

 

 

 

 

 

 

 

مقالات ذات صلة