«برقيق» لـ«قادة المحاور»: امنعوا «الثوار» عن سرقة بيوت المُهجرين حتى لا يتأخر النصر

 

في مؤشر على انفلات الأوضاع وانتهاك حرمات منازل النازحين جنوب العاصمة من قبل المليشيات، دعا عاطف برقيق، القيادي في ميليشيا “ثوار طرابلس”، من سمَّاهم “قادة المحاور وأمراء الكتائب والسرايا” إلى حظر سرقة ممتلكات النازحين، وقال على حسابه، مخاطباً إياهم: “بلغوا أفراد قواتكم أنه يحرم الدخول لبيوت الناس دون إذن إلا ما اضطررتم إليه أثناء القتال بلغوهم أنه يحرم عليهم استعمال ممتلكات الناس إلا ما اضطررتم إليه من شرب واستعمال دورات مياه أو ثمر الأشجار وبقايا الطعام في حالة الحاجة الشديدة وأثناء القتال” على حد قوله.

أضاف “برقيق” في رسالته لـ”الثوار”: “يحرم عليكم مطلقا أخذ شيء من ممتلكات وبيوت الناس وأن كل ذلك يعتبر سرقة تمنع صاحبها من نيل الشهادة حتى وإن قتل وسط المعارك. اتقوا الله في ممتلكات الناس كفاهم هَم التهجير، والله إن التهاون في ذلك لهو من أسباب تأخر النصر من عند الله” على حد قوله.

 

 

 

مقالات ذات صلة