«السيسي» و«ماكرون» يبحثان أخطار التصعيد العسكري في ليبيا

 

بحث الرئيسان المصري عبد الفتاح السيسي والفرنسي ايمانويل ماكرون في اتصال هاتفي “أخطار تصعيد عسكري” في ليبيا، داعيين “مجمل الفاعلين الدوليين والليبيين الى اكبر قدر من ضبط النفس”، وفق ما أعلنت الرئاسة الفرنسية.

ومهد الرئيس رجب طيب إردوغان الخميس لتدخل عسكري تركي مباشر في ليبيا عبر إعلانه أن البرلمان سيصوت قريبا على إرسال قوات دعما لحكومة طرابلس في مواجهة قوات الجيش بقيادة المشير خليفة حفتر.

مقالات ذات صلة