«الزائدي»: الخاسرون من يبيعون أوطانهم وشعوبهم وتاريخهم بثمن بخس

 

قال القيادي بالنظام السابق، مصطفى الزائدي، إن: “قدرنا ان نعيش و أخطر الأزمات تحفنا، وتفرض علينا إتخاذ مواقف قد لا نحبها، وان نجبر على أعمال هي كره لنا، الفائزون الذين يبنون مواقفهم ويعملون من أجل أوطانهم، والخاسرون من يبيعون أوطانهم وشعوبهم وتاريخهم بثمن بخس “.

أضاف “الزائدي” على حسابه بـ”فيسبوك” اليوم الأربعاء: “في حساب الأيام، ينتهي عام ويبدأ عام، وفي حساب الأوطان يستمر الصراع بين المدافعين عنها والمعتدين عليها !!.. لكنها مناسبات لتبادل الأمنيات الطيبات !!، ومع انتهاء العام الذي مضى وبزوغ فجر العام الذي يأتي ندعو الله أن ييسر لنا من أمرنا رشدا وان يفتح بيننا وبين قومنا بالحق “.

مقالات ذات صلة