ناصر عمار: أدعو قوات «حفتر» لتسليم أنفسهم فنحن أخوة

دعا ناصر عمار، القائد الميداني التابع للمليشيات المسلحة، كل عناصر الوحدات العسكرية التابعة للجيش الليبي إلى تسليم أنفسهم لما وصفهم بـ«قوات حكومة الوفاق»، قائلا: «نرحب بكل من يسلم نفسه فنحن أخوة وأبناء بلد واحد».

وأضاف «عمار»، في مداخلة هاتفية مع قناة «التناصح» التابعة للمفتي المعزل الصادق الغرياني والتي تبث من تركيا، «إن قوات الوفاق تمكنت من أسر عدد من المرتزقة الجنجاويد الذين يقاتلون مع حفتر والذين تتعامل معهم الوفاق كأسرى حرب وأننا نفعل معهم كل ما يمليه علينا ضميرنا كمسلمين»، حسبما قال.

وزعم أن مليشيا «الردع» و«النواصي» «وضعت خطت كماشة لحصار عدد من المرتزقة الجنجاويد، والتي تمكنت من السيطرة عليهم بعد تبادل النيران فسلموا أنفسهم»، كما زعم «أن هناك 21 عنصرا من قوات حفتر سلموا أنفسهم في محور الخلاطات ورفضوا أن ينشروا صورهم فوافقنا، حماية لهم»على حد تعبيره.

واختتم زعمه قائلا: «إن كل من يريد أن يسلم نفسه من قوات حفتر فنحن فإن قوات الوفاق ترحب بهم وندعوهم جميعا للاستسلام لأننا لسنا أعداء بل أخوة وأبناء وطن واحد، وأن كل من يسلم نفسه سيعامل معاملة حسنة بدلا من أن يموت في محرقة حفتر»، حسب قوله.

مقالات ذات صلة