على رأسهم “سليمان شاه”.. 700 مقاتل من ميليشيات أردوغان يصلون ليبيا عبر 3 دفعات

أرسل رجب طيب أردوغان الرئيس التركي، دفعة جديدة من مقاتلي المعارضة السورية إلى الأراضي الليبية بعد انطلاقها من ريف حلب الشمالي باتجاه ولاية غازي عنتاب التركية، ومنها إلى العاصمة الليبية طرابلس.

وكشف مصدر عسكري من فصائل المعارضة المدعومة من تركيا لوكالة “ستيب الإخبارية” أن دفعة جديدة تكونت من 200 مقاتل من مقاتلي الفيلق الثاني، وبالتحديد من مقاتلي فرقة الحمزات وعلى رأسهم قائد الفرقة الملّقب بــ”أبو بكر”، وصلت الأراضي الليبية.

وتأتي هذه الدفعة بعد يوم واحد من وصول قوّة من الفيلق الأول بقيادة، محمد الجاسم، الملقب بــ”أبو عمشة”، ليبلغ بذلك العدد الإجمالي الحالي لمقاتلي المعارضة السورية الموالية لتركيا في الأراضي الليبية إلى 700 مقاتل، وصلوا على ثلاث دفعات.

وضمت الدفعة الأولى 200 مقاتل من فصائل الفيلق الثاني، ثم وصلت، أول أمس، دفعة من مقاتلي الفيلق الاول بلغ عددها 300 مقاتل، ليبلغ عدد المقاتلين التابعين للمعارضة السورية الموالية لتركيا في الأراضي الليبية، آنذاك، 500 مقاتلًا، بينهم قياديين اثنين هم، فهيم عيسى، قائد فصيل السلطان مراد، و محمد الجاسم “أبو عمشة” قائد فصيل سليمان شاه، يضاف لهم الدفعة الأخيرة.

 

مقالات ذات صلة