فرنسا: تركيا لن تكون لاعبا مهما في المنطقة إلا بقبول الانخراط في الحوار

قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، إن تركيا كان يمكن أن تكون لاعبا مهما في المنطقة، لو قبلت بالانخراط في الحوار.

وأوضح لودريان في مؤتمر صحفي في القاهرة اليوم الأربعاء أن الاتفاق الذي تم توقيعه بين تركيا وفائز السراج لا أساس قانوني له ومخالف للقانون الدولي.

وتابع قائلا “نطالب تركيا باحترام سيادة الدول وقانون البحار، والموافقة على الانخراط في التشاور”.

وعن الاجتماع الوزاري، قال لورديان: “تطرقنا في الاجتماع للوضع في ليبيا، وأكدنا على ضرورة وحدة ليبيا، ودعمنا لعقد مؤتمر برلين للحوار الليبي تحت رعاية الأمم المتحدة”.

وجاءت تلك التصريحات في مؤتمر صحفي عقب انتهاء الاجتماع الخماسى التنسيقى على المستوى الوزارى، بين مصر وفرنسا واليونان وقبرص وإيطاليا.

وبحث الاجتماع مُجمل التطورات المُتسارعة على المشهد الليبي وسُبل دفع جهود التوصل إلى تسوية شاملة تتناول كافة أوجه الأزمة الليبية والتصدي إلى كل ما من شأنه عرقلة تلك الجهود.

الوسوم

مقالات ذات صلة