القائم بأعمال السفارة الليبية فى غينيا يعلن انشقاقه عن الوفاق

أعلن صبري بركة القائم بأعمال السفارة الليبية لدي جمهورية غينيا، انشقاقه من حكومة الوفاق التى وصفها بـ”حكومة الصخيرات”، وانضمامه للحكومة الليبية المؤقتة المنبثقة من البرلمان الليبي المنتخب من الشعب.

قال صبري بركة القائم بأعمال السفارة الليبية لدي جمهورية غينيا، إن الوطن هو المكان الذي تنكسر فيه الخيانة، وها نحن نري ما تمسي حكومة الصخيرات تستدعي الاستعمار التركي  اعتقادا منها أنه ينقذها من غضب الشعب الطالب للحرية والرافض للاستعمار.

وتابع، خلال كلمة مسجلة بثتها وزارة الخارجية بالحكومة الليبية المؤقتة، اليوم الخميس، الشعب الليبي الذي كلف القوات المسلحة العربية الليبية واعطاها الثقة بقيادها الحكيمة بقيادة المشير خليفة حفتر  بإعادة تنظيم نفسها والدفاع عن الوطن من الدواعش والإخوان المسلمين ها نحن في اليوم المبارك  الذي يتزامن مع تحرير تحرير  مدينة سرت  والتي كانت بؤرة للدواعش  ومخطوفة من حضن الوطن.

وأضاف أعلن أنا القائم بأعمال  صبري برك لدي جمهورية غينينا بتاريخ 7 يناير ، اعلن انشقاقي من منصبي التابع لحكومة الصخيراتن وانحاز انحيازا تاما  للحكومة الليبية المؤقتة المنبثقة من البرلمان الليبي المنتخب  من الشعب .

 

مقالات ذات صلة