“باشاغا” وآخرون يصلون روما في زيارة سرية.. والمطلب وقف إطلاق النار والجلوس مع “حفتر”

كشف مصدر دبلوماسي غربي مسؤول رفيع المستوى لـ”الساعة 24″ عن الاجتماع الذي عقده وزير الداخلية في حكومة الوفاق “فتحي باشاغا” مع أعضاء في الحكومة الإيطالية والمخابرات في روما مساء اليوم الخميس، ضمن لقاء سري لم يعلن عن تفاصيله وغير مدرج مسبقاً بشكل علني لوسائل الإعلام .

وبحسب المصدر- الذي فضل عدم الإفصاح عن هويته- فإن الاجتماع الذي حضره تاج الدين الرزاقي المستشار الأمني لرئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، وفيصل قرقاب رئيس مجلس الشركة القابضة للاتصالات والمقرب من السراج والمليشيات المسلحة، مع الجانب الإيطالي تضمن طلباً بالضغط الإيطالي على قيادة الجيش الوطني لوقف عملياتها في العاصمة طرابلس.

وأكد ذات المصدر الدبلوماسي المسؤول، أن فتحي باشاغا تحدث للمسؤولين الإيطاليين عن رغبته في لقاء القائد العام للقوات المسلحة العربية المشير خليفة حفتر بشكل سري غير معلن، وعقد صفقة سياسية تتضمن تشكيل حكومة يترأسها “باشاغا” بالمشاركة مع قيادة الجيش الوطني.

الوسوم

مقالات ذات صلة