رئيس الحكومة التونسية المكلف: نلتزم بدعم الاستقرار في ليبيا بعيدا عن التدخل الأجنبي

قال رئيس الحكومة المكلفة في تونس الحبيب الجملي، إن الأحداث المتصارعة في ليبيا جعلتها مصدر قلق وتوتر للجميع، مشددا على مواصلة بلاده التزامها مع الأطراف الدولية لمساعدة الأشقاء الليبيين على تجاوز الأزمة الراهنة بعيدا عن التدخل الأجنبي.

وأوضح الجملي، خلال كلمته بجلسة البرلمان التونسي لمنح الثقة لأعضاء حكومته المقترحة، اليوم الجمعة، أن بلاده تلتزم بدعم الجهود لتحقيق الاستقرار في ليبيا من خلال الحوار ووضع المصلحة العليا لبلادهم فوق كل اعتبار، بعيدا عن التدخل الأجنبي .

وأكد الجملي، أن تونس ستستغل عضويتها في مجلس الأمن الدولي من أجل تحقيق السلم والاستقرار لليبيا وإقرار أن حل الأزمة يأتي بتحقيق تسوية سياسية شاملة في إطار “ليبي-ليبي”.

وأوضح الجملى، أن انضمام تونس لمجلس الأمن كعضو غير دائم سيمكّنها من أن تكون فاعلة في الشأن الليبي.

الوسوم

مقالات ذات صلة