رئيس الجزائر ووزير خارجية الكونغو يبحثان الأزمة الليبية

تعقد اللجنة العليا للاتحاد الافريقي اجتماعا، حول ليبيا، في 25 يناير الجاري في الكونغو برازفيل، لبحث الأوضاع المتأزمة في هذا البلد، وسبل “إنهاء الاقتتال والتدخلات الأجنبية.

وذكرت الرئاسة الجزائرية، في بيان لها أن الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، استقبل اليوم السبت، وزير خارجية الكونغو برازفيل جون كلود جاكوسو،الذي سلمه رسالة خطية من الرئيس دنيس ساسو نجيسو، بصفته رئيسا للجنة العليا للاتحاد الأفريقي حول ليبيا.

وأوضحت الرئاسة إلى أن اللقاء بين تبون وجاكوسو كان ” فرصة لتقييم الوضع في البلد الشقيق ليبيا، وتبادل وجهات النظر حول سبل إنهاء الاقتتال والتدخلات الأجنبية، وإنعاش المسار التفاوضي بين الأطراف الليبية، وكذا دور الاتحاد الأفريقي للدفع بعملية السلام في هذا البلد الشقيق بعيدا عن التدخلات الأجنبية.

وبحسب وكالة الأنباء الجزائرية، فقد ستقبل رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، السبت، بالجزائر العاصمة، وزير الشؤون الخارجية الكونغولي جون كلود غاكوسو، وقد حضر اللقاء مدير ديوان رئاسة الجمهورية نور الدين عيادي ووزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم والوزير المستشار للاتصال الناطق الرسمي لرئاسة الجمهورية بلعيد محند أوسعيد وكاتب الدولة المكلف بالجالية الوطنية والكفاءات بالخارج رشيد بلادهان.

وأشار بيان لوزارة الشؤون الخارجية أن “زيارة رئيس الديبلوماسية الكونغولية إلى الجزائر ستتمحور حول الوضع في ليبيا والتطورات الأخيرة الحاصلة بهذا البلد الجار”، مضيفا أن هذه الزيارة ستشكل أيضا فرصة لاستعراض وضعية العلاقات الثنائية والبحث عن السبل والطرق الكفيلة بترقية وتكثيف التعاون بين البلدين.

مقالات ذات صلة