“الوطنية للنفط” تعلن القوة القاهرة في حقلي “الشرارة والفيل”

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا حالة القوة القاهرة في حقلي الشرارة والفيل، اللذين يبلغ إنتاجهما اليومي نحو 300 ألف برميل و70 ألف برميل على الترتيب.

وقالت وكالة أنباء “رويترز” إن المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا أعلنت حالة القوة القاهرة على تحميلات الخام من حقلي الشرارة والفيل النفطيين.

وقالت الوكالة إنها اطلعت على وثيقة للمؤسسة أفادت بأن أفرادا تحت إشراف حرس المنشآت النفطية أغلقوا خطوط أنابيب تربط حقل الشرارة بمرفأ الزاوية النفطي وحقل الفيل بمرفأ مليتة.

وتواصل القبائل في ليبيا إقفال الموانئ النفطية، منذ يوم الجمعة الماضي، احتجاجًا على استخدام وارداته من قبل حكومة السراج لجلب الاستعمار التركي ودعم وتمويل الميليشيات السورية.

أعلن رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، مصطفى صنع الله، أول من أمس السبت حالة القوة القاهرة بعد إيقاف صادرات النفط من 5 موانئ هي البريقة، وراس لانوف، والحريقة، والزويتينة، والسدرة.

بدوره رفض فائز السراج ربط إعادة فتح الموانئ بإعادة توزيع إيرادات النفط على الليبيين، مدعيا أن الدخل في النهاية يعود بالفائدة على البلد بأكمله.

وكان السراج اعترف في لقاء مع “بي بي سي” البريطانية، بوجود مرتزقة سوريين يقاتلون في صفوف مليشياته ضد قوات الجيش الوطني الليبي، وأكد أنه لن يتردد في طلب مساعدة أي طرف لدحر ما أسماه العدوان على طرابلس (عملية تحرير العاصمة من المليشيات المسلحة).

مقالات ذات صلة